بيان توضيحي

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ))

إذ نبارك لليبيين قدوم شهر المغفرة والرضوان، أعاده الله علينا بالأمن والاستقرار والبركات. نطمأن أهلنا بالعاصمة طرابلس أن ما تناقلته بعض المنصات الإعلامية، وما شاب ذلك من تضخيم وتهويل، لا يعدو عن خلاف بسيط بين الأشقاء، وقد تمت السيطرة عليه وحلحلته بتدخل العقلاء والحكماء.

ونكرر تشديدنا على وسائل الإعلام تحري الدقة في نقل الأخبار من مصادرها والابتعاد عن زرع بذور الفتنة بين الأخوة، ولا عزاء للشامتين.

حفظ الله ليبيا آمنة مستقرة

جهاز دعم الاستقرار
صدر في طرابلس، الاثنين 4 أبريل 2022

طالع أيضاً

انتقل إلى أعلى